كيفية اختيار منهج البحث العلمي !

No Comments
شارك هذا المقال

كيفية اختيار منهج البحث العلمي !

يقوم الباحث كخطوة أولية في رحلة بحثه ، بتحديد المنهج الذي يريد إتباعه ، وهو لا يريد إتباعه عشوائياً أو على حسب أهواءه و خياراته ، بل يقوم باختيار منهج البحث العلمي لما يناسب الاتجاه البحثي ، و موضوع البحث الذي قام باختياره ، مزايا مناهج البحث كثيرة و متنوعة ، تفيد الباحث في مجالين ، مجاله كباحث ، و مجاله الشخصي ، يعطيه سلوكيات و خصائص و أفكار تجعل شخصيته في تطور دائم ، و في المجال العلمي حيث من خلال الأبحاث يقوم الباحث بفحص المعلومات التي قام بدراستها و إخضاعها للاختبارات الواقعية و العملية ، و استخراج النتائج يعطيه نتيجة حقيقية لما قام بدراسته على مدار السنوات ، و لما قام باختياره و إجراء التجارب عليه .

في مقالنا سوف نقوم بتدوين الأفكار عن كيفية اختيار منهج البحث العلمي ، تعريف منهج البحث العلمي ، كيفية اختيار منهج البحث العلمي .

تعريف منهج البحث العلمي :

هو بمثابة العديد من الطرق و الأساليب التي يستخدمها الباحث للبحث او لدراسة مشكلة أو ظاهرة تهمه ، يرتب من خلاله أفكاره بشكل متسلسل ليعي كل خطوة في المجال البحثي ، و يتم تنفيذه على شكل مراحل متسلسلة ، و يوجد أفكار تقوم بالتأثير على الباحث عند اختياره لمنهج البحث العلمي ، و هي ؛ نوع البحث ، الأدوات و الطرق و الأساليب التي سوف يختارها الباحث ، مجتمع البحث  نوعه ، و حجمه  .

كيفية اختيار منهج البحث العلمي :

  1. اختيار موضوع البحث :

يعتبر اختيار موضوع البحث هي النقطة الأساسية التي ترتكز عليها الأفكار و الأساليب و الخطط ، و مكونات البحث كافة ، و بدايتاً تكون دوافع اختيار موضوع البحث هي دوافع ذاتية نابعة من معرفة و علم الباحث بأفكار الموضوع و أسبابه ، و رغبته في استخراج حلول أو استخراج نتائج جديدة علمية ، و هنالك دوافع نفعية للباحث ، مثل أن يكون الباحث يعلم جيداً بموضوع البحث و مشكلاته و حلوله و عليه فقط أن يقوم بالبحث و تنفيذ الحل و ذلك سهل جدا ، لا يكلف الباحث إلا وضع الأفكار على الورق .

من خصائص الموضوع ؛ أن يكون قابلاً للحل و لتنفيذ النتائج ، المصادر و المراجع متوفرة ، أن يصب في مصلحة العلم و المجتمع ، لا يتعارض مع معتقدات و تقاليد المجتمع ، غير مكلف مادياً .

  1. عنوان البحث :

مهمة الباحث الثانية هي اختيار عنوان البحث المناسب ، الذي لا يكون طويلاً و مبهماً ، و لا يحتوي مفاهيم و مصطلحات علمية بحتة ، ينبغي أن يكون واضح و بسيط قادر على أن يصل لجميع شرائح المجتمع ، و يتضمن معنى الموضوع الذي يبحث فيه .

  1. مقدمة البحث :

تحتوي مقدمة البحث العديد من الأفكار الرئيسية التي يعمل عليها الباحث من خلال صلب البحث ، من مزايا المقدمة أن تعكس أهمية البحث ، أهميته ، غايته ، تكون سهلة الصياغة و المصطلحات ، يراعي الباحث الشرائح التي سوف تقوم بقراءة البحث ، ينبه للقواعد النحوية ولإملائية.

  1. مشكلة البحث :

يقوم الباحث عند كتابته لمشكلة البحث ، بصياغة العديد من الأسئلة التي تكون بمثابة مشكلة البحث و يعدها الباحث ليكون قادراً على القيام ببحث كامل من جميع الجوانب العلمية ، مكتمل العناصر ، مستوفي الشروط العلمية .

يوضح الباحث من خلال مشكلة البحث ، أهميتها ، سبب اختياره لها ، سبب اختياره للمنهج العلمي الذي قام من خلاله بحل المشكلة مع توضيح الأدوات و الأساليب العلمية التي ساعدته للوصول إلى الحل .

  1. المراجع و المصادر:

يقوم الباحث بكتابة فهرس متعلق بالمراجع و المصادر التي استخدمها خلال رحلته البحثية ، و يقوم بذكرها في الفهرس بشكل مفصل ، يذكر رقم الصفحة التي استعان بها بالمصدر مع ذكر المصدر ، و ذلك يسهل على القراء الوصول للمصادر و المراجع في أي وقت و أي زمان .

  1. اختيار المنهج العلمي :

يحدد الباحث من خلال مشكلة البحث نوع المنهج العلمي الذي سوف يساعده للحصول على النتائج المرجوة و المفيدة ، و يتحدد من خلال المنهج العلمي نوع المشكلة و طبيعتها و الأساليب التي سوف تقوم بحلها ، و من المناهج العلمية :

خطوات منهج البحث التاريخي موقع Master Theses

المنهج التجريبي :

يقوم الباحث من خلال المنهج التجريبي بإجراء التجارب ، التي توصله إلى نتائج قابلة للتطبيق ، و من ثم ، يقوم بصياغة النتائج و خطواتها و كيفية تنفيذها.

المنهج الوصفي :

يستخدم الباحثون المنهج الوصفي عند دراستهم للإنسان و المشكلات التي ترتبط بالمجتمع ، و المشاكل الطبيعية ولكن بشكل ضيق نسبياً لأن المنهج الوصفي يعنى بشكل أكبر بالمجتمع و الإنسان و أساليبه أكثر دقة و تفصيلية جداً .

المنهج التاريخي :

يقوم الباحثون باستخدام المنهج التاريخي للبحث في أحداث قامت في الماضي ، و من خلاله يستطيعون الحصول على معرف جديدة تصحح المعتقدات و المسلمات التي اعتنقها البشر على مر العصور ، و من خلاله يمكن للباحثين التنبؤ بالمستقبل .

  1. أدوات البحث :

يستخدم الباحث أدوات البحث للحصول على نتائج دقيقة وصالحة للتطبيق ، و منها الاختبارات ، الاستبيان ، المقابلة ، الملاحظة .

  1. نتائج البحث :

بعد قيام الباحث بالخطوات التي ذكرنا آنفاً ، يقوم الباحث بالوصول إلى النتائج ، التي سوف يقوم بتطبيقه ليؤكد على أهمية البحث الذي قام به .

و ختاماً نود القول أن من السهل اختيار منهج البحث العلمي ، الذي سوف يتطابق مع أفكار الباحثون ، و يمكنكم الاستفادة منها من خلال مقالنا الذي تناولنا فيه ؛  تعريف منهج البحث العلمي ، كيفية اختيار منهج البحث العلمي .

نتمنى لكم الاستفادة ، و الله ولي التوفيق .

اقرأ ايضا

أساسيات البحث العلمي

مقدمة عن مناهج البحث في علم النفس

خطوات البحث العلمي بالتفصيل

علاقة البحث العلمي بالبحوث الأخرى

 


شارك هذا المقال

عن المدونة

مدونة موقع رسائل الماجستير و الدكتوراة تهدف الى انماء ثقافة الزائر بكل ما يختص بالمجال الاكاديمي و الدراسات العليا و مساعدة الطلاب من مختلف المراحل الدراسية. يشرف على المدونة اكادميين و مختصين بمجال الدراسة الجامعية و التعليم

اطلب خدمة 

تواصل معنا الآن لطلب الخدمة التي تبحث عنها من مجموعة خدمات موقع رسائل الماجستير و الدكتوراة

Subscribe to our newsletter!

More from our blog

See all posts
No Comments

Leave a Comment