صفات الباحث الناجح

صفات الباحث الناجح

اصبحت الحاجة إلى البحوث و الدراسات امراً ضرورياً في يومنا هذا، و خاصة في إطار التسابق بين الدول في هذا السياق المهم، فيمكن اعتبارنا متأخرين في مجال الرفاهية و الخدمات و التطور مقارنة مع بقية الدول، فبعض  من هذه الدول وصل إلى خارج المجموعة الشمسية، وبعضهم الآخر استخدم الرجال الآليين في مجال الطب و الجراحة، و منهم من اهتم بمجال الزراعة و تفرد به حتى زرع في اصعب الاراضي و الأماكن، و كان البحث العلمي هو العامل المشترك الأكثر أهمية بين هذه المجالات كلها و حجر أساس تطورها و نموها، فهو اهم أداة للوصول التنمية الشاملة، سنتناول في هذا المقال أهم صفات الباحث الناجح.

تعرف على الباحث العلمي  من هنا

صفات الباحث الناجح:

يجب على الباحث العلمي أن يتسم ببعض الصفات المحددة، تتضمن أن يكون الباحث قادراً على تنمية قدراته الفطرية المفيدة، و من أهمها:

1-الرغبة الدائمة بالتعلم و المعرفة:

فهما الدافعان الأساسيان للاستمرار بالبحث و اكتشاف المجهول و إشباع الفضول العلمي المفيد .

2-الهدوء و القدرة على التركيز:

و هما ميزتان متكاملتان يؤديان إلى القدرة على الابداع و تفعيل المخيلة و الموضوعية في الرؤية و البحث .

3-الاصرار و التصميم:

و هما ضروريان لمواجهة العقبات التي قد تضعف عزيمة الباحث او تحده في متابعة بحثه .

4-الموضوعية و الأمانة العلمية:

و هي من أساسيات البحث العلمي، فالأمانة العلمية ترتبط بضمير الانسان بشكل أساسي و ترتبط بالنزاهة و المسؤولية، أما في ما يخص الموضوعية فقد يواجه الباحث مشكلة التحيز اللاشعوري التي تأثر على موضوعيته نتيجة وجودها في اللاوعي الذي يؤثر على الإنسان، و لكن يمكن التغلب على هذه المشكلة عن طريق القيام بالبحث من قبل عدة باحثين ثم جمع المتوسطات، و يعد استخدام الطرق الإحصائية السليمة أفضل الأساليب إفادة في هذا المجال.

تعرف من هو الباحث العلمي وما هي صفاته ؟ من هنا

5-المخيلة:

و تعد من أهم صفات الباحث نظراً لما تقدمه للباحث من سبل للإبداع و التفكير خارج الصندوق مما قد يولد أفكار استثنائية متفردة و غير متوقعة و ملفتة للانتباه.

خدمة اعداد ونشر الابحاث العلمية

واجبات ومسؤوليات تترتب على الباحث

كما قد يترتب على الباحث العلمي بعض الواجبات و المسؤوليات و منها:

1-يجب على الباحث العلمي أن يستفيد من أبحاث أصدقاءه الباحثين الآخرين لتتشكل عنده قاعدة معلومات مهمة و قوية تمكنه من الانطلاق في بحثه العلمي .

2- عدم التقليل من جهود زملاءه الباحثين في ذات المجال و عم الاستهانة بهم و التقليل من قدراتهم و احترام جهودهم نظراً للظروف التي مروا بها .

3- تجنب ردات الفعل الانفعالية لما لذلك من أثر سلبي على منهجية البحث و بذلك على نتائج البحث العلمي النهائية .

4-يجب المحافظة على سلامة الباحثين و الفئة المستهدفة عند تنفيذ البحث .

5- إن الفئة المستهدفة يقومون بعملهم بشكل طوعي، و يمكنهم الانسحاب متى ما أرادوا، فيجب على الباحثين أن يدركوا ذلك .

6-يجب على الباحث العلمي أن يحترم خصوصية الفئة المستهدفة ، فيجب عليه طلب اذنهم و موافقتهم الخطية عند تصويرهم .

7-يجب على الباحث العلمي أن يتبع المنهج السببي في البحث، و يتحقق ذلك بعدة عوامل اهمها ربط المشاكل بسببها .

8- يجب أن يتم التأكيد على موضوع الشفافية والنزاهة و الأمانة بالبحث العلمي، فلا يخفي أجوبة الفئة المستهدفة بل يعرضها كما هي و عدم استغلالها لأغراض شخصية .

9- التحلي بالموضوعية و الابتعاد عن النزعات الفردية الأنانية التي تمس بالبحث العلمي، و عدم اللجوء للمشاعر و العواطف لما لها من أثار سلبية تخل بموضوعية البحث و البحث عن الحقيقة كما هي .

10- يحق الفئة المستهدفة الاطلاع نتائج البحث كحق طبيعي لهم و شكر على مجهودهم و وقتهم و مشاركتهم .

11- يجب على الباحث العلمي احترام القوانين العالمية و الدولية المتعلقة بحقوق الحيوان و الحفاظ على الطبيعة و الغطاء النباتي .

12- عدم التبذير و استخدام القدر الكافي من الموارد بما يتناسب مع حاجات البحث العلمي فقط .

13- استخدام المناهج و الأسس الصحيحة عند تحديد مشاكل البحث العلمي .

14- إن البحث العملي يمر بعدة مراحل، و كل هذه المراحل تتطلب قدر من الصبر و التحمل نتيجة لما تحمله من مجهود ذهني و عضلي و مادي شاق قد يؤثر على متابعة و اكمال البحث .

15- التريث في إصدار الأحكام المرتبطة بنتائج البحث العلمي، و النظر بشمولية إلى المشاكل التي تتعلق بمشكلة البحث العلمي .

16- عدم استخدام مناهج البحث العلمي لأغراض غير علمية أو سياسية .

17- الالتزام بخصوصية المعلومات و البيانات التي يتم استخراجها من الفئة المستهدفة و الحفاظ على سريتها .

18- توثيق المصادر و اعطاء كل ذي حق حقه لأن كل هذه المصادر ساهمة بشكل او بأخر بتطوير المجتمع العلمي و دفع عجلة التطور الى الأمام .

19- عدم التقيد بحدود معينة و اطلاق العنان للمخيلة و التفكير .

20- الالتزام بالضوابط الأخلاقية والشرعية و عدم البحث بمواضيع غير مفيدة و غير أخلاقية لا تقدم شيء للمجتمع و تعتبر إضاعة للوقت و المجهود.

و مما تقدم نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا الذي كان عنوانه، صفات الباحث الناجح، و الذي قد تناولنا في عناوينه الرئيسية؛ صفات الباحث الناجح، واجبات و مسؤوليات الباحث العلمي الناجح .

نتمنى لكم الاستفادة ، و الله ولي التوفيق .

 

اقرأ ايضا 

: للطلب أو للاستفسار قم بتواصل معنا

 info@master-theses.com

00962786468632

عن المدونة

مدونة موقع رسائل الماجستير و الدكتوراة تهدف الى انماء ثقافة الزائر بكل ما يختص بالمجال الاكاديمي و الدراسات العليا و مساعدة الطلاب من مختلف المراحل الدراسية. يشرف على المدونة اكادميين و مختصين بمجال الدراسة الجامعية و التعليم

اطلب خدمة 

تواصل معنا الآن لطلب الخدمة التي تبحث عنها من مجموعة خدمات موقع رسائل الماجستير و الدكتوراة

Subscribe to our newsletter!

More from our blog

See all posts
No Comments

Leave a Comment