عناوين بحوث في الاقتصاد الإسلامي

عناوين بحوث في الاقتصاد الإسلامي

إن الانتكاسات التي أصبحت تلازم الاقتصاديات المعاصرة أوضحت بما لا يدع مجالاً للشك ضرورة البحث عن مبادئ وأسس أخرى تكون أكثر تكون عدلاً وإنصافاً ومن خلال هذا البحث سنتطرق لمبادئ الاقتصاد الإسلامي.

تعود نشأة الاقتصاد الإسلامي إلى نشأة الدين الإسلامي الحنيف، إذ كان يُعنى بمعالجة المشكلات الاقتصادية التي تواجه المجتمع في ذلك الوقت لا سيّما في مجال التجارة والزراعة، ومع تطور الاقتصاد العالمي زادت الدراسات والأبحاث في مجال لاقتصاد الإسلامي، حيث نشطت بشكل ملحوظ في بداية القرن العشرين وتخصصت أكثر في بعض المسائل مثل الفوائد البنكية والتأمين والمضاربة وتحديد أصول الاقتصاد الإسلامي ومنهجه.

ما هو مفهوم الاقتصاد الإسلامي؟

يشير الاقتصاد الإسلامي إلى مجموعة القواعد الاقتصادية العامة التي تحكم بناء الاقتصاد في المجتمع الإسلامي، ويتم استنباط أحكام الاقتصاد الإسلامي من كتاب الله تعالى، ومن سنة نبيه محمد -صلى الله عليه وسلم-، وتقوم السياسات الاقتصادية في الإسلام على وجود أحكام شرعية محددة تنظم علاقة الأفراد ببعضهم ضمن المنظومة الاقتصادية بشكل متكامل، ومن الأمثلة على هذه الأحكام المرتبطة بالشريعة الإسلامية والمختصة بالاقتصاد تحريم الاعتداء على الآخرين أو أكل أموالهم بالباطل، وتحريم التعامل بالربا، وتحريم السرقة، وإباحة تملك الأرض والانتفاع بما فيها، ووجود عقود المبايعة والمضاربة وغيرها من العقود الاقتصادية في الإسلام، بالإضافة إلى تداخل بعض الأمور المرتبطة بالاقتصاد في العقيدة الإسلامية، فكان إيتاء الزكاة ثالث ركن من أركان الإسلام، وهذا يدل على أهمية الاقتصاد في الشريعة الإسلامية.

الاقتصاد الإسلامي

هو أسلوب اقتصاديّ مُعتمِد على الإسلام في استخدام الموارد من أجل توفير حاجات الناس، ويُعرف نظام الاقتصاد الإسلاميّ أيضاً بأنّه نظام مرتبط بالعقيدة والأخلاق الإسلاميّة، ويحتوي على مجموعة من الإرشادات التي تساهم في التحكّم بالسلوك الاقتصاديّ، وتحديداً في مجالات الادّخار والإنفاق.

من التعريفات الأخرى لنظام الاقتصاد الإسلامي أنّه مجموعة القواعد التي تعتمد على أصول العقيدة الإسلاميّة، وهي القرآن الكريم والسنة النبويّة الشريفة والاجتهاد الفقهي، وتهتم جمعيها في متابعة الأعمال الاقتصاديّة ضمن البيئة الاجتماعيّة.

ما هي خصائص الاقتصاد الإسلامي؟

  • الاعتماد على العقيدة: يعتمد الاقتصاد الإسلامي على العقيدة الإسلامية لا سيّما القرآن الكريم والسنة النبوية في صياغة مبادئه وقوانينه وكافة التشريعات الخاصة به.
  • الارتباط بالأخلاق: يلتزم الاقتصاد الإسلامي بالقيم الأخلاقية الإسلامية ويحافظ عليها ويراعي الأمور المحللة والمحرمة في الدين.
  • الوسطية: يعد الاقتصاد الإسلامي نظاماً وسطاً معتدلاً، فهو يخالف النظام الرأسمالي من حيث تصرف الفرد بحرية مطلقة وجمع الثروة، ويخالف النظام الاشتراكي من حيث وضع يد الدولة على أموال الأفراد وحقوقهم.

ما هي مبادئ الاقتصاد الإسلامي؟

التعارض والتبادل في الاكتساب:

يعني أن الاستفادة من المال تتم من خلال العمل وتقديم المقابل له دون أي غش أو استغلال.

الحرية الاقتصادية:

تتضمن حرية الإنتاج والتجارة والاستهلاك والتملك والتعاملات، فمن يتبع الاقتصاد الإسلامي لديه حرية اختيار النشاط الاقتصادي.

اعتماد نهج الوسط والاعتدال:

عدم التقشف كما في الاشتراكية ولا إسراف كما في الرأسمالية بل الاعتدال فيما بينهما.

اعتماد مصلحة الفرد والجماعة معاً:

الموازنة بين المصالح فلا تطغى المصلحة الفردية على مصلحة الجماعة ولا العكس.

مبدأ تداول المال:

عدم تركيز الموارد المالية في يد جهة واحدة مسيطرة مثل البنوك، وإنما وجود تداول للأموال بين مختلف الفاعلين في الاقتصاد وتحريم الربا.

مبدأ الملكية:

إقرار الملكية الخاصة للأصول التي استحوذ عليها الأفراد بالطرق المشروعة.

 

خدمة اقتراح عناوين رسائل الماجستير والدكتوراه موقع Master Theses

ما هي أهمية الاقتصاد الإسلامي؟

تبرز أهمية الاقتصاد الإسلامي من خلال ما يترتب على تطبيق قواعد النظام الاقتصادي الإسلامي في المجتمع المسلم، ويمكن إبراز أهمية الاقتصاد الإسلامي من خلال ما يأتي:

  • حماية الأفراد والجماعات: في المنظور الاقتصادي الإسلامي يتم حماية أفراد المجتمع من استغلال بعضهم لبعض أو التعدي على بعضهم بعضاً من خلال تحريم سياسات احتكار السلع، وتحريم السرقة وقطع الطريق والتعدي على أموال الناس.
  • سيادة العدل: من خصائص الاقتصاد الإسلامي أنه نظام رباني غير مرتبط بالأحكام الوضعية التي قد تُراعي مصلحة فئة محددة وتفضلها على مصالح فئة أخرى في المجتمع، وهذا ما يجعله أكثر النظم الاقتصادية عدالة.
  • حماية اقتصاد الدول: يتميز النظام الاقتصادي الإسلامي بالمرونة، والقدرة على الانسجام مع التغييرات الاقتصادية أو الأزمات المالية التي قد تعصف بالدول، كما أنه يساعد على إيجاد حلول جذرية لها.
  • تحقيق التكافل الاجتماعي: من خلال أحكام الشريعة الإسلامية التي تنظّم العلاقات في المجتمع الإسلامي يتحقق مفهوم التكافل الاجتماعي بين أفراده، حيث تساهم أموال الزكاة في تخفيف العبء المادي عن الطبقة الفقيرة، وهذا الأمر لا يقتصر على أموال الزكاة وحدها، بل إن هناك عدة مصادر أخرى للأموال التي يتم تدويرها بين المستحقين في المجتمع الإسلامي، مثل الصدقات وما يُعطى بحكم الشريعة للناس من بيت مال المسلمين.

عناوين بحوث في الاقتصاد الإسلامي

  • الرفاهية الاقتصادية بين تنظير الاقتصاد الوضعي ومبادئ الاقتصاد الإسلامي.
  • مفهوم العامل الخلقي في الاقتصاد الإسلامي.
  • أسس الاقتصاد الإسلامي في القرآن الكريم.
  • العمل وعلاقات الإنتاج في الاقتصاد الإسلامي.
  • المنهج الإسلامي في تأصيل العامل الخلقي في الاقتصاد الإسلامي.
  • آليات تفعيل إحياء الموات في الفقه الإسلامي لخدمة الاقتصاد الحقيقي.
  • آلية تحديد سعر التوازن العادل في الاقتصاد الإسلامي وفقاً لمنظور قانون العرض والطلب “نظرية الأثمان”.
  • الرقابة الشرعية للدولة في مجال الاقتصاد.
  • التمويل الأصغر الإسلامي بين المشاركة والمداينة.
  • اقتصاد الظل الرقمي: تقفي الأثر الإلكتروني.
  • نقل الزكاة من بلد إلى آخر في الفكر الاقتصادي الإسلامي.
  • التحوّط في عقود السلم والاستصناع وتأثيرها على الاقتصاد الحقيقي: المشاكل والحلول
  • تطبيق صيغة المشاركة في مراحل العملية الإنتاجية المختلفة.
  • التأمين التكافلي في الأردن.
  • أثر المديونية الخارجية على النمو الاقتصادي
  • قيم الكفاءة التشغيلية للمصرف الإسلامي والمصرف التقليدي: دراسة مقارنة باستخدام نموذج العائد على حقوق الملكية.
  • تقسيط الدين في البيع.

 المزيد من عناوين بحوث في الاقتصاد الإسلامي

  • أثر التمويل بالصكوك الإسلامية في معالجة التضخم النقدي.
  • التمويل باستخدام الصكوك الإسلامية.
  • احتواء المؤاخاة بين المهاجرين والأنصار على خصائص الشراكات الاستراتيجية الحديثة.
  • التعاقد مع النفس بين النظرية والتطبيق “مفهوم وحكم التعاقد مع النفس وتطبيقاته المعاصرة”: دراسة مقارنة.
  • القيمة الاقتصادية لمنتوجات البنوك التشاركية القائمة على المشاركة في الربح والخسارة
  • صناعة الصكوك الإسلامية في العالم العربي بين ريادة دول وانطلاقة دول أخرى: دراسة تحليلية لمجموعة تجارب عربية.
  • الإبراء من الأرباح في صناديق الاستثمار الإسلامية: دراسة فقهية مقارنة.
  • تحديات البنوك الإسلامية في المغرب العربي.
  • موضوعات في التمويل الأصغر والشمول المالي.
  • مظاهر انفتاح النظام المالي العربي الحديث: المالية التشاركية نموذجاً
  • آلية عمل الهياكل التنظيمية المقترحة للتفعيل الجيد والمحكم للرقابة الشرعية في البنوك الإسلامية على المستوى المحلي والدولي.
  • أثر تطبيقات التمويل الإسلامي في التنمية المستدامة ومعالجة المشكلات الاقتصادية: دراسة تحليلية
  • خلق النقود الائتمانية في البنوك الإسلامية ومعايير العدالة في الإسلام.
  • مرض القلب العصبي التجاري العالمي.
  • الركود المقبل: يمكن للسياسة السامة والبنوك المركزية المقيدة أن تجعل الركود القادم حتمياً.
  • تصوّر مقترح لبرنامج تعليمي في تخصص الإعلام الاقتصادي.
  • المنافسة القابلة للتطبيق: قراءة معمقة في الأدبيات الاقتصادية.
خاتمة

في الختام نخلص إلى أن الاقتصاد الإسلامي هو علم يبحث في كل ما يتعلق بالثروة والمال والتكسّب والتملّك والإنفاق ومسائل الإنتاج والاستثمار ومسائل الانتفاع والخدمات ومسائل التوفير والادخار ومسائل الغنى والفقر، وذلك في ضوء الأصول الشرعية والقواعد الكلية والمنظومة القيمية في الإسلام.

اقرأ ايضا

: للطلب أو للاستفسار قم بتواصل معنا

 info@master-theses.com

00962786468632

عن المدونة

مدونة موقع رسائل الماجستير و الدكتوراة تهدف الى انماء ثقافة الزائر بكل ما يختص بالمجال الاكاديمي و الدراسات العليا و مساعدة الطلاب من مختلف المراحل الدراسية. يشرف على المدونة اكادميين و مختصين بمجال الدراسة الجامعية و التعليم

اطلب خدمة 

تواصل معنا الآن لطلب الخدمة التي تبحث عنها من مجموعة خدمات موقع رسائل الماجستير و الدكتوراة

Subscribe to our newsletter!

More from our blog

See all posts
No Comments