دورة تحليل البيانات الإحصائية

دورة تحليل البيانات الإحصائية SPSS

يُمثِّل علم التحليل الإحصائي أهمية كبيرة في تلك الفترة، ومن أبرز الفئات التي تهتم بذلك من يعملون في الوظائف المالية والإدارية، وفي المجال الاقتصادي، وفي الأنشطة المحاسبية، وكذلك في مجالات البحث العلمي، ويمكن اكتساب جميع الخبرات المرتبطة بذلك عن طريق الالتحاق بدورة تحليل البيانات الإحصائية، التي تتضمن دراسة معارف متنوعة فيما يخص البيانات والمعلومات، بالإضافة إلى دراسة مفصلة لكثير من تطبيقات التحليل الإحصائي، وتلعب الدورات في تلك الفترة دورًا مهمًّا في الحصول على المعارف بتخصصات لا حصر لها، وقد يعتقد البعض أن النصوص والمقالات والفيديوهات المنتشرة على شبكة الإنترنت كفيلة باكتساب المهارات والخبرات، وذلك الأمر عارٍ من الصحة، فكثير منها غير متكامل من الجانب المعلوماتي، والبعض الآخر يشوبه أخطاء منهجية، والخيار الأمثل في ذلك هو الانتظام بدورات مقدمة من جانب خبراء أكفاء.

دورة تحليل البيانات

من المستهدفون من دورة تحليل البيانات الإحصائية؟

إن الانتظام في دورة تحليل البيانات الإحصائية مفيد على الوجه العام، وسنطرح أبرز المستهدفين من تلك الدورة فيما يلي:

الباحثون والباحثات في التخصصات العلمية المختلفة:

البحث العلمي عبارة عن مجموعة من الخطوات المنظمة بما يستهدف شرحًا لمشكلة معينة،

ووضع أسئلة أو فرضيات تعبر عن تخمينات لحل الإشكالية موضع الدراسة، في ظل ما يتوصل إليه الباحثون أو الباحثات من استنتاجات، وبالطبع يجب أن تكون هذه الاستنتاجات مبرهنة ومقنعة،

ويستلزم ذلك الاستعانة بكتب ومراجع، بالإضافة إلى عنصر مهم وهو البيانات التي يجمعها الباحث من خلال أدوات البحث العلمي كالاستبيان والاختبارات والملاحظة والمقابلة،

وفي ضوء ذلك تبدأ عملية تحليل تلك البيانات إحصائيًّا وفقًا لمجموعة من الخطوات المرتبة،

ويمكن التَّعرُّف على الطريقة النموذجية في ذلك عن طريق دورة تحليل البيانات الإحصائية.

الموظفون الذين يعملون في الوظائف الإدارية:

إن من يعملون بالوظائف الإدارية من بين الفئات التي يمكنها الالتحاق بدورة تحليل البيانات الإحصائية،

وتعرف الإدارة كعلم على أنها التخطيط المسبق لتحقيق أهداف أصحاب العمل،

وفي ضوء ما يوجد من موارد مادية أو بشرية، ويستلزم ذلك كثيرًا من الأمور للمضي قدمًا في تعظيم المبيعات،

لذا يجب وضع نظم للأجور والحوافز، وكذلك تقييمات لأداء الموظفين، ووضع برامج للتطوير من خلال التدريب،

مع أهمية الاهتمام بإدارة الوقت، وخلق فرص سوقية، وجميع ما سبق يرتبط بتحليل البيانات الإحصائية، واستخراج نتائج مهمة تساعد في تطوير الأعمال الإدارية. 

الموظفون الذين يعملون في المجال الاقتصادي:

علم الاقتصاد من بين العلوم الاجتماعية المهمة، وهو محط أنظار للجميع،

ولا يوجد فرد أو شركة لا تهتم بالمفردات الاقتصادية، سواء ما يتعلق بالأسعار، أو الدخل، أو البطالة، أو الاستيراد، أو التصدير،

ومن يعملون في المجال الاقتصادي يلزمهم تحليل لعناصر مختلفة، واستخراج التقارير الموجزة،

والتي تبين أرقامًا تعكس مدى جودة الأنشطة التجارية، واكتشاف السلبيات من أجل معالجتها،

ويستلزم ذلك التحليل الإحصائي، لذا يُعَدُّ العاملون في ميدان الاقتصاد من بين المستهدفين من دورة تحليل البيانات الإحصائية.

الموظفون الذين يعملون في الأنشطة المحاسبية:

كافة الأنشطة المحاسبية في تلك الفترة ترتبط بصورة مباشرة بالتحليل الإحصائي؛ من أجل تتبع ما الأهداف وما تحقق منها في ضوء المبيعات السلعية أو الخدمية،

بالإضافة إلى استقراء وتخمين التوجهات المستقبلية، ومعالجة الأخطاء السابقة، ولم يعد مجال المحاسبة يقتصر على تدوين البيانات السابقة فقط،

بل أصبح الأمر أعمق من ذلك، وخاصة في ظل وجود شركات عملاقة لها كثير من الفروع في دول مختلفة،

ويشترك فيها عدد كبير من المساهمين، بالإضافة إلى أصحاب رأس المال، لذا فإن العاملين في مجال المحاسبة من بين الفئات المستهدفة من دورة تحليل البيانات الإحصائية.

ما أهم المحتويات التي تشملها دورة تحليل البيانات الإحصائية؟

تحتوي دورة تحليل البيانات الإحصائية على مادة علمية متنوعة وشاملة، وسنوضح أبرز عناصرها فيما يلي.

مقدمة في علم الإحصاء:

يبدأ المدربون الشرح في دورة تحليل البيانات الإحصائية بمقدمة عامة عن طبيعة علم الإحصاء،

وكيف نشأ وتطور حتى أصبح بالوضعية الحالية، مع توضيح لأبرز من ساهموا في تأصيل ذلك العلم.

طبيعة البيانات والمعلومات:

ينتقل المدربون نحو تعريف المنتظمين في دورة تحليل البيانات الإحصائية بطبيعة البيانات والمعلومات وأنواعها؛ حيث يوجد ما يعرف بالبيانات الكمية بمعنى التي يمكن قياسها رقميًّا،

وكذلك البيانات النوعية (الوصفية) بمعنى التي لا يمكن أن تقاس بالأرقام، ويتم شرح أمثلة على كل نوع.

عينات الدراسة:

بعد ذلك يوضح المدربون طبيعة عيِّنة الدراسة بمعنى المبحوثين الذين يختارهم الباحث؛ ليستخلص منهم المعلومات والبيانات التي تُعينه في استخراج النتائج واتخاذ القرارات،

ويستلزم ذلك العديد من الخطوات، التي يفصلها المدربون بدورة تحليل البيانات الإحصائية،

وكذلك يتم توضيح أهم طرق اختبار العيِّنة، حيث يتم تقسيم ذلك إلى صنفين، وهما: طريقة اختيار العينات العشوائية، وطريقة اختيار العينات العشوائية.

تطبيقات التحليل الإحصائي:

يوجد كثير من التطبيقات التي يتناولها المحاضرون في دورة تحليل البيانات الإحصائية بالتفصيل، ومنها:

تطبيق إس بي إس إس SPSS:

ومسمى تطبيق SPSS باللغة العربية هو الحزم الإحصائية في العلوم الاجتماعية، وهو مستخدم من جانب عدد لا حصر له من الأفراد في جميع دول العالم، ويُعَدُّ من أبرز تطبيقات التحليل الإحصائي في تلك الفترة.  

تطبيق الإكسيل EXCEL:

تطبيق الإكسيل أحد أهم برامج مجموعة الأوفيس، والتي يشرف على إصدارها شركة مايكرسوفت،

ويتشارك معه كل من تطبيق الوورد والباوربوينت والأكسيس، وكل برنامج من البرامج سالفة الذكر له وظيفة معينة،

ويوضح المدربون في دورة تحليل البيانات الإحصائية طريقة استخدام الإكسل في التحليل الإحصائي بأسلوب عملي سلس، وبما يعود بالفائدة على المتدربين في النهاية،

وجدير بالذكر أن ما تم إصداره من نسخ جديدة للأوفيس تتضمن “إكسيل” متميزًا فيما يخص مهام التحليل الإحصائي.

تطبيق مينتاب MINTAB:

يتسم تطبيق مينتاب بواجهة رسومية مميزة، وهو أحد البرامج العريقة في مجال تحليل البيانات الإحصائية،

وبدأ استخدامه في سبعينيات القرن الماضي، ويتم تحسين التطبيق كل مدة زمنية؛ من خلال طرح إصدارات جديدة تعالج السلبيات في النسخ القديمة، وتقدم مزايا متطورة.

تطبيق إي فيو E.VIEW:

يعتبر تطبيق إي فيو E.VIEW من بين التطبيقات التي يتم تفصيل طريقة استخدامها في دورة تحليل البيانات الإحصائية،

ويتضمن التطبيق كثيرًا من الأوامر والنوافذ، ويوضح المدربون طبيعة استخدام كل منها، من خلال تدريبات عملية؛ لكي يستطيع المتدربون تفهم جميع التفصيلات.

اقرأ أيضاً:

عن المدونة

مدونة موقع رسائل الماجستير و الدكتوراة تهدف الى انماء ثقافة الزائر بكل ما يختص بالمجال الاكاديمي و الدراسات العليا و مساعدة الطلاب من مختلف المراحل الدراسية. يشرف على المدونة اكادميين و مختصين بمجال الدراسة الجامعية و التعليم

اطلب خدمة 

تواصل معنا الآن لطلب الخدمة التي تبحث عنها من مجموعة خدمات موقع رسائل الماجستير و الدكتوراة

Subscribe to our newsletter!

More from our blog

See all posts
No Comments