خطوات البحث العلمي بالشرح والتفصيل

خطوات البحث العلمي بالشرح والتفصيل

يتطلَّب عمل البحث العلمي خطوات متنوعة، وسنقدم شروحًا تفصيلية من خلال فقرات المقال لطريقة القيام بتلك المهمة، والتي تزداد في صعوبتها كلما ارتقى الطلاب والطالبات لمرحلة تعليمية أعلى؛ فطريقة انجاز البحث العلمي في مرحلة المدرسة بسيطة، ولا تستلزم شروطًا معقدة مثل ما يليها من مراحل تعليمية تتمثل في الجامعة أو الدراسات العليا، وسنحاول جاهدين أن نصنع فارقًا معلوماتيًا لقُرَّائنا الأعزَّاء؛ كي يخرجوا بمعارف غزيرة فيما يخص خطوات البحث العلمي بالشرح والتفصيل بفضل الله.

ما خطوات البحث العلمي بالشرح والتفصيل ؟

تحديد المشكلة محل البحث:

يخضع تحديد مشكلة البحث العلمي لعدد من الاعتبارات، ومنها:

  • أن تكون المشكلة مهمة في مكنونها، وليست مجرد مشكلة سطحية لا تمس قطاعًا كبيرًا من الجمهور،

أو جانبًا مهمًّا من البحث العلمي.

  • من المهم أن تتوافر مصادر ومراجع معلوماتية لهذه المشكلة، وكذلك دراسات سابقة ذات علاقة مباشرة.
  • ينبغي أن تكون مشكلة البحث متوافقة مع إمكانيات الباحث المالية، أو ما تحدده جهات الدراسة العلمية من موارد.
  • يجب أن تتناسب المشكلة مع الوقت الذي تحدد جهات الدراسة للباحث في سبيل إنجاز البحث.

اختيار عنوان البحث العلمي:

يقع كثير من الباحثين والباحثات في أخطاء كثيرة عند اختيار عنوان البحث العلمي،

والذي يُعد أول خطوة من خطوات البحث العلمي، ولكي يتجنب الباحث تلك السلبيات،

فوجب أن يتوافر في العنوان ما يلي:

الاختصار:

يجب على البحث أو الباحثة صياغة عنوان الدراسة بشكل مختصر، ويشير الخبراء إلى أن عنوان البحث الجيد بين 10-15 كلمة،

وفي حالة الزيادة عن ذلك؛ فسيصبح فقرة، ويفقد الميزة الوظيفية منه،

مع أهمية أن يكون ذلك الاختصار غير مُخلٍّ بفحوى محتوى البحث.

الوضوح:

ينبغي على الباحث اختيار كلمات بسيطة ومفهومة قدر الإمكان، وعند وجود مصطلحات مُبهمة،

وهناك ضرورة لتضمينها للعنوان؛ فيجب أن يضع الباحث تعريفًا إجرائيًّا ولغويًّا لها في قسم مصطلحات البحث العلمي.

شمول متغيرات البحث:

يجب أن يشمل العنوان متغيرات البحث العلمي، وبما يسهل على الباحث من إجراء الدراسة.

التعبير عن المضمون الداخلي:

يجب أن يعبر عنوان البحث عن المضمون الداخلي، ومن غير المقبول علميًا أن يختار الباحث عنوانًا، والمتن غير متوافق معه.

ما طريقة صياغة أو كتابة عنوان البحث؟

يُصاغ عنوان البحث في صورة علاقة بين متغيرين مثل: فاعلية التسويق الإلكتروني في توزيع السلع والخدمات،

أو في صورة وصفية، مثل: دراسة حول شعر المتنبي، أو دراسة حول تاريخ الأندلس.

خطوات البحث العلمي بالشرح والتفصيل موقع Master Theses

مستخلص البحث Abstract:

يُعد ملخص البحث العلمي خطوة تنفيذيه أساسية عند الحديث عن خطوات البحث العلمي بالشرح والتفصيل ،

وهو عبارة عن توضيح لتقسيم البحث من أبواب وفصول ومباحث، وحجمه لا يجاوز صفحة،

ويكتب بالعربية والإنجليزية، ويكتب في شكل فقرات.

صياغة المقدمة:

صياغة المقدمة إحدى خطوات البحث العلمي المهمة، ويجب أن تتضمن المقدمة فكرة البحث العلمي الرئيسية دون إطناب،

وهناك بعض من الباحثين ممن يضمون المقدمة بلمحة عن توقعاتهم لأهم نتائج البحث، مع تدعيم المقدمة بآية أو حديث شريف يدور في فلك موضوع البحث،

وتوجد أجزاء أخرى يمكن تتضمنها المقدمة أو تُكتب في أجزاء منفصلة مثل: الأهمية من البحث، وأهداف، وحدود البحث، والمنهج المستخدم.

تعريف مصطلحات البحث:

تتضمن مصطلحات البحث مجموعة المتغيرات التي يتناول الباحث العلاقة فيما بينها من خلال الدراسة،

ويجب على الباحث تعريفها من الجانب اللغوي أو الإجرائي، لكي يتفهم القراء مقاصد البحث،

وتلك خطوة محورية من خطوات البحث العلمي.

اختيار منهج البحث:

إن البحث العلمي لا بد له من طريقة منظمة، سواء في التفكير أو التنفيذ الكتابي،

ومنهج البحث عبارة عن أسلوب وطريقة منهجية، يمكن اتباعها لبلوغ النتائج التي يتمناها الباحث،

وتطورت مناهج البحث العلمي حقبة تلو الأخرى،

ومن أهمها: المنهج التاريخي، والمنهج التجريبي، والمنهج الوصفي، والمنهج المقارن، والمنهج التحليلي.

وضع حدود البحث:

إن وضع حدود للبحث من بين خطوات البحث العلمي المهمة، والتي تساعد في إنجاز البحث بالصورة والجودة المطلوبة،

وهي تنقسم إلى أربعة حدود:

  • الحدود المكانية: مكان تنفيذ البحث سواء دولة أو قرية أو مدينة.
  • الحدود الموضوعية: وهي عبارة عن الموضوع الذي يدور حوله البحث.
  • الحدود الزمانية: وهي فترة إجراء البحث لحين الانتهاء منه.
  • عينة الدراسة (المبحوثون): عدد الأفراد محل البحث، والذين يمثلون مجتمع الدراسة الكلي، وأسلوب اختيارهم، وأدوات البحث العلمي المستخدمة في جمع المعلومات عنهم مثل: الاستقصاء، أو الاختبارات، أو بطاقة الملاحظة.

خطوات البحث العلمي بالشرح والتفصيل موقع اعداد رسائل الماجستير والدكتوراه

كتابة الأهمية والأهداف:

من بين أبرز خطوات البحث العلمي كل من أهمية البحث وأهداف البحث:

  • أهمية البحث: الأهمية من البحث تعني المبررات، والأسباب التي يسوقها الباحث من اختيار الموضوع،

وعلى سبيل المثال في حالة كون المشكلة تتحدث عن ظاهرة التدخين؛

فإن الأهمية يمكن أن تكون ما يتكبده المجتمع على المستوى الفردي والأسري والقومي من خسائر فادحة، بالإضافة إلى الآثار الصحية السلبية…. إلخ.

  • أهداف البحث: الهدف أو الأهداف من البحث تتمثل فيما ستحمل الدراسة من فوائد على الجانب التخصصي،

وعلى سبيل المثال عند تناول ظاهرة التدخين في بحث علمي، فإن الهدف الرئيسي هو إيجاد حلول للحد أو القضاء على التدخين،

وبالتبعية هناك أهداف أخرى مثل: توفير بيئة صحية، وزيادة إنتاجية الأفراد… إلخ.

تدوين إشكالية البحث:

ينبغي على الباحث أن يلخص إشكالية البحث في جزء كتابي محدود؛ كخطوة إجرائية مهمة من خطوات البحث العلمي،

كي يتعرف مطالعو البحث على الجوانب المحورية للموضوع في عجالة.

أسئلة وفرضيات البحث:

يتوقف استخدام أسئلة أو فرضيات في البحث العلمي على نوعية موضوع الدراسة، ومدى توافر المصادر والمراجع، ورأي الباحث ذاته في الطريقة الأفضل لمعالجة البحث،

وهو الخطوة الأهم من خطوات البحث العلمي، وهناك من يستخدمون أسئلة فقط، والبعض الآخر فرضيات فقط، وكذا آخرون أسئلة وفرضيات مجتمعين:

  • الأسئلة البحثية: هي أسئلة استفهامية يدونها الباحث كتوقعات محتملة لمعالجة مشكلة البحث،

وقد يدون الباحث سؤالًا رئيسيًّا فقط، أو سؤالين رئيسيين وينبثق منهما أسئلة فرعية،

وتشمل أسئلة البحث على الأقل متغيرًا مستقلًا، سواء كان رقميًّا أو وصفيًّا.

  • الفرضيات البحثية: وهي جمل تمثل التصورات لحل إشكالية البحث، وتدون في صورة خبرية،

ويجب أن تحتوي على متغيرين مستقل وتابع.

محتوى البحث (الإطار النظري):

وتلك الخطوة هي التي تمثل التفصيل والشروح وتوضيح العلاقات، وتتضمن أبواب البحث، وفصوله، ومباحثه،

وبالإضافة إلى ذلك وفي حالة وجود دراسات سابقة يلخصها الباحث بأكثر من طريقة ومنها: حسب التاريخ، أو حسب العلاقة بموضوع البحث، أو وفقًا لمناهجها، مع توضيح أهم نتائج كل دراسة، والتعليق عليها،

وفي حالة الرغبة في استزادة الباحث؛ فيمكن أن يعقد مقارنة بين بحثه وتلك الدراسات،

وذلك الجزء هو الأهم والأكبر في خطوات البحث العلمي.

النتائج والتوصيات البحثية:

نتائج البحث العلمي تتمثل في مجموعة الاستنتاجات، والتي يبلغها الباحث بناءً على تفصيلات البحث المسبقة،

والتوصيات تمثل الحلول التي يُعالج الباحث مشكلة البحث من خلالها.

خاتمة البحث:

وهي الخطوة النهائية من خطوات البحث العلمي، وتتضمن ثلاثة عناصر أساسية،

وهي تعريف مختصر لموضوع البحث أو الرسالة، والمعوقات والعراقيل التي قابلت الباحث وتخطَّاها،

ثم تناول أبرز الاستنتاجات والتوصيات التي صاغها الباحث.

المراجع والمصادر:

يسجل الباحث جميع مراجع أو مصادر البحث بالترتيب الأبجدي، وذلك بقائمة تسمى “قائمة المراجع والمصادر”،

ومن أشهر طرق التوثيق المستخدمة في الأبحاث والرسائل العلمية؛ طريقة جمعية اللغات الحديثة، وطريقة الجمعية الأمريكية لعلم النفس.

بعد طرحنا خطوات البحث العلمي بالشرح والتفصيل ؛ ندعو الله أن يُصلح لنا أمورنا، ويُجنِّبنا الفواحش ما ظهر منها وما بطن، اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّم وبَارِك على سيِّدنا مُحمَّدٍ، وعلى آلِهِ وصحبِهِ وسَلِّم

اقرأ بالتفصيل: APA كيفية توثيق المراجع باستخدام طريقة الجمعية الأمريكية السيكولوجية

اقرأ أيضا: ما الفرق بين أدوات البحوث الكمية وأدوات البحوث الكيفية ؟

عن المدونة

مدونة موقع رسائل الماجستير و الدكتوراة تهدف الى انماء ثقافة الزائر بكل ما يختص بالمجال الاكاديمي و الدراسات العليا و مساعدة الطلاب من مختلف المراحل الدراسية. يشرف على المدونة اكادميين و مختصين بمجال الدراسة الجامعية و التعليم

اطلب خدمة 

تواصل معنا الآن لطلب الخدمة التي تبحث عنها من مجموعة خدمات موقع رسائل الماجستير و الدكتوراة

Subscribe to our newsletter!

More from our blog

See all posts
No Comments